اللغة العربية

جامعة الدول العربية تطالب الأطراف السودانية بالتقيد بالترتيبات الانتقالية-CRI

شينخوا2021-10-25 20:31:14
Share
Share this with Close
Messenger Pinterest LinkedIn

أعربت جامعة الدول العربية اليوم (الاثنين) عن "بالغ القلق" بشأن تطورات الأوضاع في السودان، وطالبت الأطراف السودانية بالتقيد بالترتيبات الانتقالية الموقعة.

ودعا الأمين العام للجامعة أحمد أبوالغيط في بيان جميع الأطراف السودانية إلى "التقيد الكامل بالوثيقة الدستورية التي تم توقيعها في أغسطس 2019 بمشاركة المجتمع الدولي والجامعة العربية، وكذلك باتفاق جوبا للسلام لعام 2020".

وقال مصدر مسؤول بالأمانة العامة إنه "لا توجد مشكلات لا يمكن حلها بدون الحوار، ومن المهم احترام جميع المقررات والاتفاقات التي تم التوافق عليها بشأن الفترة الانتقالية وصولاً إلى عقد الانتخابات في مواعيدها المقررة والامتناع عن أية إجراءات من شأنها تعطيل الفترة الانتقالية أو هز الاستقرار في السودان".

وقالت وزارة الثقافة والإعلام السودانية اليوم إن "قوة من الجيش اعتقلت رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك ونقلته إلى مكان مجهول بعد رفضه تأييد الانقلاب".

وأشارت أيضا إلى اعتقال أعضاء بمجلس السيادة الانتقالي وعدد من وزراء الحكومة الانتقالية واقتيادهم إلى جهات غير معلومة، كما اقتحمت قوات عسكرية مشتركة مقر الإذاعة والتلفزيون في ام درمان، واحتجزت عددا من العاملين.

وتحكم السودان سلطة انتقالية مكونة من عسكريين ومدنيين تشكلت بعد إسقاط حكومة الرئيس السابق عمر البشير في 11 أبريل 2019، ويفترض أن تستمر لمد 39 شهرا، يليها انتخابات ديمقراطية لتشكيل حكومة جديدة.

وفي 21 سبتمبر الماضي أعلنت السلطات السودانية عن إحباط محاولة انقلابية، ومنذ ذلك الحين تصاعدت حدة الخلاف بين العسكريين والمدنيين الذين يتولون الحكم في السودان.

وقبل عشرة أيام أعلن عبد الله حمدوك، وضع "خارطة طريق" مع مكونات المرحلة الانتقالية للخروج من "الأزمة السياسية الحادة" الراهنة في البلاد.

وشهدت مدن سودانية عدة الخميس الماضي تظاهرات ضخمة دعما للحكم المدني ومساندة للائتلاف المدني الذي يتولى الحكم بالشراكة مع العسكريين.

Messenger Pinterest LinkedIn