موقعك الحالي:اللغة العربية > مجتمع > مجتمع > النص

الروبوت يساعد المسنين الصينيين على التخلص من الوحدة

2017-07-21 10:48:42 arabic.people.com.cn/

نشر موقع "العلوم بوست" الفرنسي في 18 يوليو الجاري مقالا تحت عنوان "الصين ستقدم الروبوت لمرافقة 230 مليون من كبار السن"، وقال المقال إن عدد المسنين الصينيين يرتفع باستمرار، ويمثل ربع عدد السكان المسنين في العالم. في حين أن أبناء هؤلاء المسنين لا يعيشون معهم، كما لا يمكنهم زيارتهم في البيوت أو دار رعاية المسنين دائما. ونظرا لذلك، صارت كيفية جعل المسنين يتخلصون من الشعور بالوحدة مشكلة ملحة تواجه الصين وغيرها من العديد من البلدان. وفي سبيل مرافقة المسنين ورعاية حياة شيخوختهم بشكل أفضل، تشجع حكومة الصين الآن على تطوير منتجات الذكاء الاصطناعي ذات الصلة.

وفي أحد مراكز رعاية المسنين بمدينة تشونغتشينغ، يقوم المسنون بالرقص وأخذ الصور الجماعية مع الروبوتات، وتجدهم سعداء بذلك وقال مسؤول شركة تطوير الروبوت، بان شياو مينغ، إن روبوت المرافقة يمكنه أن يحل محل أحبائهم لرعاية المسنين. ويعتقد بان شياو مينغ أنه على الرغم من أن الروبوت يستطيع التحدث بلهجة سيتشوانغ وغيرها من اللهجات الأخرى، والتفاعل مع المسنين والدردشة معهم، ولكن، لا يزال هناك طريق طويل لتحسين التكنولوجيا الذكية المتمثلة في التفاعل بين الإنسان والروبوت ونقل المعلومات وفعالية التواصل والخ.

وتفاوت آراء المسنين حول مرافقة الروبوت. حيث يعتقد بعضهم أنه على الرغم من أن الروبوت يمكن القيام بالرقص والغناء وممارسة الرياضة، ولكنه لا يمكن القيام بالتواصل الروحي وممارسة الحركات الحميمة مع الناس، فلا يحل محل أطفالهم. في حين يعتقد البعض الآخر أنهم يحتاجوا إلى الروبوت لمساعدتهم على التخلص من الوحدة من خلال الدردشة والتبادل معهم.

وتأمل حكومة الصين في الوقت الحاضر، في تعميم الروبوت لمرافقة المسنين في جميع أنحاء البلاد، كما تخطط لتقديمها كهدايا ل230 مليون من المسنين. يُذكر أن الصين قد اصبحت أكبر بلد لإنتاج واستهلاك الروبوت الصناعي في العالم في عام 2015.


人民网

أخبار
أخبار عربية أخبار عالمية أخبار صينية
ثقافة
أخبار ثقافية رحلة ثقافية
سياحة:
سياحة شينجيانغ نينغشيا يوننان
تبادلات ودية
مقابلات أأنشطة التبادلات
اقتصاد وتجارة                  مجتمع                 ممعلومات عامة حول الصين                 وتعلم اللغة الصينية