موقعك الحالي:اللغة العربية > أخبار > أخبار عربية > النص

الرئاسة الفلسطينية: فرض السيطرة الإسرائيلية على المستوطنات سيؤدي لمزيد من التوتر

2018-02-13 11:02:05

حذرت الرئاسة الفلسطينية، يوم الاثنين (12 فبراير)، من أي خطوة أحادية الجانب لفرض السيطرة الإسرائيلية على المستوطنات في الضفة الغربية، مؤكدة على عدم مشروعية الاستيطان كله.

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، في بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، إن أي خطوة في هذا الإطار لن تؤدي سوى إلى مزيد من التوتر وعدم الاستقرار، مضيفاً أن تنفيذ هذه الخطوات سيقضي على كل جهددولي يهدف إلى إنقاذ العملية السياسية، مشدداً على أنه لا يحق لأي طرف الحديث عن وضع الأراضي الفلسطينية، لأنذلك مخالف لكل قرارات الشرعية الدولية، التي تنص على أن الأراضي الفلسطينية المحتلة العام 1967 بما فيها القدس الشرقية، هي أراضي الدولة الفلسطينية، التي أصبحت عضواً مراقباً في الأمم المتحدة.

في السياق ذاته، حذر عضو اللجنة المركزية لحركة فتح جمال محيسن، من مخاطر المباحثات بين إسرائيل والإدارة الأمريكية بشأن فرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات في الضفة الغربية، لافتاً إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يتسابق على اتخاذ قرارات لتدمير كل ما يسمى بعملية السلام في ظل انحياز الإدارة الأمريكية الحالية.

وكانرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد قال، خلال جلسة لكتلة حزب الليكود في الكنيست الإسرائيلي، إنه يتشاور مع الإدارة الأمريكية بشأن فرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات في الضفة الغربية، مضيفاً أن الحكومة يجب أن تقدم مشروع هذا القانونلأنها سيكون بمثابة خطوة تاريخية.

وكان مركز حزب الليكود برئاسة نتنياهو قد صادق، نهاية العام الماضي، على توصية بضم مستوطنات الضفة العربية وفرض السيادة الإسرائيلية عليها، الأمر الذي أثار انتقادات فلسطينية حادة.

<


اخترنا لك



التقويم


أخبار
أخبار عربية أخبار عالمية أخبار صينية
ثقافة
أخبار ثقافية رحلة ثقافية
سياحة:
سياحة شينجيانغ نينغشيا يوننان
تبادلات ودية
مقابلات أأنشطة التبادلات
اقتصاد وتجارة                  مجتمع                 ممعلومات عامة حول الصين                 وتعلم اللغة الصينية