موقعك الحالي:اللغة العربية > رحلة ثقافية > النص

المسيرة الطويلة .. ملحمة إنسانية خالدة

2016-11-04 14:17:01 CRI

كانت المسيرة الطويلة اختباراً لانضباط الجنود وحسم قادتهم، فلم تمتد أيديهم إلى شيء مما في أيدي الفلاحين، ولم يعتدوا على أحد، وأحسنوا معاملة الأسرى، فنالوا إعجاب الفلاحين الذين كانوا يرزحون تحت نير الإقطاع الظالم .

وقد انحاز الملايين من هؤلاء الفلاحين إلى العمل الثوري فيما بعد، ومثلوا مخزناً إستراتيجياً  للجيش الأحمر .

كان الجنود ينامون وهم واقفون، يتكئون على بنادقهم ليغمضوا أعينهم قليلاً ثم ينطلقوا .

وتعرضوا لهجمات شرسة من قوات الكومينتانغ، وقتل الكثيرون منهم .

المسيرة الطويلة .. ملحمة إنسانية خالدة

وكانت أشد مراحل المسيرة الطويلة خطراً وإدهاشاً هي عبور نهر دادو، حيث كانت فيالق الكومينتانغ قابعة بانتظار جنود الجيش الأحمر، 

كان عبور النهر يتم من خلال  جسر خشبي قديم مقام على عدد من السلاسل الحديدية ..

وكان جنود الكومينتانغ قد دمروا نصف الجسر، وتركوا نصفه الآخر ليكون مصيدة قاتلة للجيش الأحمر، كانوا يكمنون على الضفة الأخرى للنهر، وهم يظنون أن الفريسة قريبة من مخالبهم، وأنهم سيقضون بعد قليل على الجيش الأحمر..

المثير للدهشة أن عشرات الجنود الفدائيين تدافعوا لعبور الجسر غير عابئين بالرصاص أو بكمائن الموت التي تنتظرهم، سقط بعضهم في النهر وقتل بعضهم، حتى وصل نفر منهم إلى الضفة الأخرى، وهاجموا قوات الكومينتانغ في بسالة نادرة، وشكلوا حائط صد حتى عبر الآخرون .

كان الأشد إثارة للدهشة ليس عبور الجيش الأحمر للجسر، بل فرار جنود الكومينتانغ مذعورين، تاركين أسلحتهم وراءهم..

كان النصر هنا مكتوباً للأكثر استحقاقاً له .. كان مقدراً لقوة القلب والشجاعة والتمسك بالمبادئ .

والمسيرة الطويلة حافلة بالقصص الإنسانية المثيرة، التي تشبه الأساطير، وتبرز فيها معاني التضحية والإيثار والشجاعة، فهذا ضابط دفع حياته وهو يحاول أن يوفر الطعام لجنوده، وآخر فقد حياته وهو يتقدم الجنود ليستكشف الطريق، وهذا جندي يحمل رفيقه المصاب لمسافات طويلة، وهذا يؤثر زملاءه بما يحمله من زاد قليل ، وهذا وهذا وذاك، حكايات ترتقى ذرى إنسانية سامقة لتشكل بحد ذاتها ملاحم باهرة.

وأخيراً اكتملت المسيرة  الطويلة بعد أن قطع جنود الجيش الأحمر آلاف الأميال، وبعد أن فقد الآلاف منهم أرواحهم، وانضم من تبقى من هؤلاء البواسل، الذين ربما لم يزد عددهم على خمسة عشر ألف جندي إلى قائدهم ماوتسي دونغ، ذلك الرجل الذي حفر اسمه في تاريخ بلاده بل والتاريخ النضالي للعالم، رجل لم يكن يملك حينذاك إلا نفسه العامرة بحب بلاده، وقلبه الممتليء ثقة بالنصر..



اخترنا لك



التقويم

مرشح

شاطئ النهر الأصفر يجذب مجموعة من طائر التمّ لإمضاء فصل الشتاء

شاطئ النهر الأصفر يجذب مجموعة من طائر التمّ لإمضاء فصل الشتاء

تعزيز نهضة الأرياف عبر تنمية الزراعة السياحية في مقاطعة خبي

تعزيز نهضة الأرياف عبر تنمية الزراعة السياحية في مقاطعة خبي


أخبار
أخبار عربية أخبار عالمية أخبار صينية
ثقافة
أخبار ثقافية رحلة ثقافية
سياحة:
سياحة شينجيانغ نينغشيا يوننان
تبادلات ودية
مقابلات أأنشطة التبادلات
اقتصاد وتجارة                  مجتمع                 ممعلومات عامة حول الصين                 وتعلم اللغة الصينية