مقابلة خاصة: وزير مصري يرحب بالاستثمارات الصينية في المجال البيئي

2014-12-16 10:14:07 arabic.news.cn

بقلم/ عماد الأزرق

القاهرة 15 ديسمبر 2014 (شينخوا) أكد وزير البيئة المصري خالد فهمي، أن الباب مفتوح على مصراعيه أمام التعاون بين مصر والصين في مختلف المجالات، مرحبا بالاستثمارات الصينية في المجال البيئي.

وقال فهمي في مقابلة خاصة مع وكالة أنباء ((شينخوا)) إن فرص وإمكانيات التعاون بين مصر والصين عديدة وهائلة، مؤكدا أن بلاده ترحب بالتعاون مع بكين في مختلف المجالات، خاصة المجال البيئي.

وتابع أنه يجري حاليا إعداد برنامج وطني لإدارة المخلفات الزراعية، خاصة قش الأرز، بحيث تصبح موردا اقتصاديا.

وأضاف أنه سيكون هناك تعاون وثيق مع الصين في هذا المجال، مشيرا إلى أن بكين لديها خبرة جيدة جدا في هذا المجال.

ومضى قائلا إن الصين قامت بالفعل بإقامة مصنعين لاستخدام قش الأرز في علاج البيوجاز في مصر، لكن طلبنا تحديثهما بعدما تقادمت التكنولوجيا فيهما.

وأردف قائلا إنه "يمكن للشركات الصينية أن تشارك بشكل كبير في المشروعات الاستثمارية في مجالات البيئة، بالإضافة للطاقة الجديدة والمتجددة".

وأكد فهمي أن هناك فرص واعدة للاستثمار البيئي في مصر "الاستثمار الأخضر"، مثل المخلفات الزراعية والسياحة البيئية في المحميات، بالإضافة للاستثمار في الطاقة الجديدة والمتجددة، بما لها من عائدات ضخمة مالية واقتصادية.

ولفت إلى أنه سيتم طرح مشروعين كبيرين للاستثمار في المخلفات الزراعية، والمحميات البيئية في المؤتمر الاقتصادي الدولي المقرر عقده في مارس المقبل في مصر.

ولفت إلى أنه سيتم دعوة وزير حماية البيئة الصيني ليكون ضيف شرف مؤتمر وزراء البيئة الأفارقة الذي سيعقد بالقاهرة نهاية فبراير أو مطلع مارس.

وأشار إلى أنه سيتم خلال هذه الزيارة بحث التعاون بين البلدين خاصة في مجال إدارة المخلفات الزراعية والصناعية والمشروعات البيئية المختلفة، والاستفادة من الخبرات الصينية الواسعة في هذا المجال.

من ناحية أخرى، قال وزير البيئة المصري إن الاقتصاد في بلاده يعاني من أزمة طاقة واضحة بسبب الاعتماد على الوقود الأحفوري بنسبة تزيد عن 93 في المائة، وهو مايجعل هذا الاقتصاد "هشا".

وشدد على ضرورة إعادة النظر في خليط الطاقة المصري، معتبرا أنه من الضروري تقديم مصادر غير تقليدية للطاقة.

ولفت في هذا الصدد إلى أن وزارة البيئة قامت بإصدار سياستها الجديدة فيما يخص التعريفة المغذية لدعم استخدام الشمس والرياح كمصدر للكهرباء، مشيرا إلى وجود مستثمرين لديهم الرغبة في إقامة محطات للطاقة الشمسية والرياح.

وأردف قائلا "لكننا نعلم جيدا أن الطاقة الشمسية والرياح لها حدودها الفنية والاقتصادية، واذا كان معدل النمو للطاقة 6% ومعدل النمو للكهرباء 3.6% مقارنة مع معدل نمو السكان وتطلعاتهم والنمو المتوقع في القطاعات الانتاجية، فلن تستطيع بالشمس والرياح أن تواجه مشكلة الطاقة".

新华社


اخترنا لك



التقويم

مرشح

شاطئ النهر الأصفر يجذب مجموعة من طائر التمّ لإمضاء فصل الشتاء

شاطئ النهر الأصفر يجذب مجموعة من طائر التمّ لإمضاء فصل الشتاء

تعزيز نهضة الأرياف عبر تنمية الزراعة السياحية في مقاطعة خبي

تعزيز نهضة الأرياف عبر تنمية الزراعة السياحية في مقاطعة خبي


أخبار
أخبار عربية أخبار عالمية أخبار صينية
ثقافة
أخبار ثقافية رحلة ثقافية
سياحة:
سياحة شينجيانغ نينغشيا يوننان
تبادلات ودية
مقابلات أأنشطة التبادلات
اقتصاد وتجارة                  مجتمع                 ممعلومات عامة حول الصين                 وتعلم اللغة الصينية